Politics

23 مليون أفغاني تلقوا مساعدات إنسانية


أعلنت الأمم المتحدة عن تلقي نحو 23 مليون شخص في أفغانستان، شكلا واحدا على الأقل من المساعدة الإنسانية المباشرة خلال النصف الأول من العام الجاري.

وأوضح ستيفان دوجاريك المتحدث الرسمي باسم الأمم المتحدة في تصريحات أنه في أعقاب الزلزال الذي ضرب المنطقة الجنوبية الشرقية من أفغانستان في يونيو الماضي، وصل شركاء الأمم المتحدة في المجال الإنساني إلى 85 ألف شخص، وهو ما يمثل 85 % من المتضررين، وقدموا لهم الغذاء والمأوى في حالات الطوارئ والرعاية الصحية وغيرها من المساعدات الحيوية.

ونوه دوجاريك إلى الدور المحوري الذي لعبه الصندوق الإنساني لأفغانستان والصندوق المركزي لمواجهة الطوارئ، لمنع انهيار قطاعي الصحة والتعليم من خلال ضمان استمرار دفع أجور العمال الأساسيين.

وذكر أن الصندوق الإنساني لأفغانستان قدم خلال العام الحالي نحو 189 مليون دولار للشركاء الذين يقدّمون المساعدة المنقذة للحياة، وبالرغم من الاستجابة الهائلة تلك، فإن حجم الاحتياجات في أفغانستان يفوق بكثير قدرة الشركاء في المجال الإنساني.

وفي بيان منفصل أصدره الدكتور رامز الأكبروف، نائب الممثل الخاص للأمين العام ومنسق الشؤون الإنسانية لأفغانستان حذر من استمرار الواقع المأساوي الراهن في أفغانستان، وربط جهود إحتوائه بمسألة إستعادة الاقتصاد الفعّال، والنظام المصرفي، وتمكين الفتيات رسميا من العودة إلى المدرسة، والنساء والفتيات من المشاركة بشكل هادف وآمن في جميع جوانب الحياة الاجتماعية والاقتصادية والسياسية، بما في ذلك العمل الإنساني في عموم البلاد.

ولفت إلى أن هناك حوالي 7.7 مليون شخص استفادوا هذا العام من الخدمات الصحية المستدامة، بما في ذلك تلقي ثلاثة ملايين سيّدة وفتاة دعما للصحة الأولية والإنجابية، وصحة الأم، الأمر الذي أسهم في خفض وفيات الأمهات والمواليد الجدد والأطفال.

طباعة






Source link

Leave a Reply

Your email address will not be published.