News

مصطفى كامل يتحدث عن وعكته الصحية الخطيرة: “شعرت أنها النهاية”


لندن- “القدس العربي”: تحدث الفنان المصري، مصطفى كامل عن تفاصيل الوعكة الصحية التي تعرض لها، ودخل على إثرها إلى مستشفى في القاهرة.

وقال كامل في منشور عبر صفحته الرسمية على فيسبوك: “شعرت أنها النهاية حقاً في لحظة. عينان لا ترى. يدان ترتعشان على عجلة القيادة. قبضة بالصدر. عقل غير موجود. أقسم بالله لسان لم ينطق إلا بكلمتين لزوجتي (الحقوني أنا بموت دلوقتي على كوبري أكتوبر، وعايزكم تلحقوني أموت في بيتي، ونطقت الشهادتين طوال عشر دقائق فوق كوبري اكتوبر، واستسلمت لقضائك وأعدتني بقدرتك وحدك إلي الحياة. بعد أن وصل نجلي فتحي إلى مكاني وأنا منتهي بكل ما تحمل الكلمة من معنى. اللهم ثبتني على شهادة لا إله إلا الله محمد رسول الله).

وأضاف: “تشخيص حالتي من أطباء مستشفى الصفا المحترمين بعد صور الأشعة والتحاليل (panic attack). توتر عصبي شديد والتهاب في الجهاز العصبي وحالة يسمونها طبياً هلع عصبي. والحمد لله وبفضل الله الأمور تحسنت كثيراً مع عمل أشعة جديدة خلال هذا الأسبوع بإذن الله”.



Source link

Leave a Reply

Your email address will not be published.

close