Politics

غرفة دبي العالمية تفتتح مكتباً تمثيلياً في المكسيك


أعلنت غرفة دبي العالمية، إحدى الغرف الثلاث المنضوية تحت مظلة غرف دبي، افتتاح مكتب تمثيلي لها في المكسيك، ليكون رابع مكاتبها التمثيلية في دول أميركا اللاتينية.

وأفادت غرفة دبي العالمية بأن افتتاح المكتب يستهدف تعزيز حضورها ونشاطها في أميركا اللاتينية، واستكشاف آفاق جديدة للتعاون الاقتصادي والتجاري بين الجانبين، مؤكدة أن المكتب يشكل انطلاقة جديدة تهدف إلى تعزيز العلاقات التجارية بين دبي وجنوب القارة الأميركية، وتمكين المستثمرين ورواد الأعمال المكسيكيين من الاستفادة من الإمكانات الهائلة التي توفرها مدينة دبي، باعتبارها بوابة للتجارة العالمية.

شريك تجاري

وتُعد المكسيك ثاني أكبر شريك تجاري لدبي في أميركا اللاتينية، إذ جاوز حجم التجارة الثنائية غير النفطية 4.44 مليارات درهم في العام 2021، ما يؤكد عمق العلاقات وجاهزيتها لدخول مرحلة جديدة من النمو.

تعزيز التقارب

وفي كلمة له خلال حفل الافتتاح، قال سفير الدولة لدى المكسيك، أحمد حاتم المنهالي، إن افتتاح المكتب يعكس إرادة الدولتين وقدرتهما على تعزيز التقارب.

وأضاف أن الارتقاء بمستويات التنافسية والاستثمار بين إحدى أكبر الأسواق الإقليمية والمناطق المجاورة سيُسهم في التعافي من تداعيات جائحة فيروس كورونا، وتحقيق الازدهار للأطراف المعنية.

وأوضح أن سفارة الدولة في المكسيك قطعت أشواطاً مهمة لتوطيد الروابط الثنائية، مشيراً إلى إلغاء التأشيرة بين البلدين، وتشغيل خط الطيران المباشر، وتوقيع مذكرة تعاون بين «مبادرة الجواز اللوجيستي» والمكسيك.

فرص استثمارية

من جانبه، أكد المدير العام لغرف دبي، حمد بوعميم، مواصلة جهود غرف دبي لاستكشاف مزيد من الفرص الاستثمارية الواعدة لدعم النمو في البلدين.

وأشار إلى أن افتتاح المكتب التمثيلي يعزز العلاقات التجارية مع المكسيك، واستكشاف فرص تجارية للاستفادة من الإمكانات الهائلة التي تمتلكها الأسواق المكسيكية في مجال الزراعة، الصناعة، السيارات، الخدمات اللوجستية، الاقتصاد الرقمي، التكنولوجيا المالية، إضافة إلى القطاع السياحي.

استراتيجية مستقبلية

وتسعى غرفة دبي العالمية إلى تنفيذ استراتيجيتها الهادفة إلى جذب واستقطاب 50 شركة متعددة الجنسيات إلى دبي في غضون ثلاث سنوات، ودعم التوسع الخارجي لـ 100 شركة من دبي إلى أسواق خارجية ذات أولوية خلال عامين بهدف تحسين بيئة الأعمال في دبي، وجعلها داعمة للأعمال التجارية، ومحفزة للنمو، مع التركيز على الشركات متعددة الجنسيات.

وتدعم استراتيجية غرفة دبي العالمية، خطة دبي للتجارة الخارجية التي اعتمدها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، الهادفة إلى زيادة حجم التجارة الخارجية غير النفطية إلى تريليوني درهم خلال الأعوام الخمس المقبلة.

طباعة






Source link

Leave a Reply

Your email address will not be published.

close