Politics

صواريخ تفوق سرعتها سرعة الصوت تنضم للبحرية الروسية قريباً


قال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين اليوم الأحد إن صواريخ كروز من طراز تسيركون التي تفوق سرعتها سرعة الصوت ستنضم للأسطول البحري الروسي في غضون أشهر قليلة وستستند مناطق نشرها إلى المصالح الروسية.

وفي الكلمة التي ألقاها في سان بطرسبرج، عاصمة الإمبراطورية الروسية السابقة، بمناسبة يوم الأسطول الحربي الروسي، أشاد بوتين بالقيصر بطرس الأكبر لجعله روسيا قوة بحرية عظمى. ولم يذكر بوتين أوكرانيا بشكل مباشر.

لكن الرئيس الروسي قال إنه وقع على إقرار عقيدة بحرية جديدة لم تُنشر تفاصيلها بعد. ووصف صواريخ تسيركون التي تفوق سرعتها سرعة الصوت بأنها فريدة.

وقال بوتين: “تسليم هذه (الصواريخ) للقوات المسلحة الروسية سيبدأ في الأشهر المقبلة.. ستكون فرقاطة الأميرال جورشكوف أول من يخوض مهمة قتالية وعلى متنها هذه الأسلحة الهائلة”.

وتابع: “الشيء الرئيسي هنا هو قدرة البحرية الروسية.. إنها قادرة على الرد بسرعة البرق على كل من يقرر التعدي على سيادتنا وحريتنا”.

وهذه الأسلحة أسرع من الصوت تسع مرات. وأجرت روسيا اختبارات سابقة على إطلاق صواريخ تسيركون من سفن حربية وغواصات خلال العام الماضي.

طباعة






Source link

Leave a Reply

Your email address will not be published.

close