Politics

روسيا مستعدة لبحث تبادل السجناء مع الولايات المتحدة


أبدت روسيا أمس استعدادها لبحث عملية تبادل للسجناء مع الولايات المتحدة في نقاش يقتصر عليهما على نحو غير معلن، وذلك بعد يوم من إصدار محكمة روسية حكما بالسجن تسع سنوات على نجمة كرة السلة الأميركية بريتني غرينر بتهمة حيازة مواد مخدرة.

وقال وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف إن رئيس روسيا فلاديمير بوتين ونظيره الأميركي جو بايدن كانا قد اتفقا في السابق على ضرورة استخدام قناة دبلوماسية لمناقشة عمليات تبادل السجناء المحتملة.

وأضاف لافروف خلال زيارة لكمبوديا «نحن مستعدون لمناقشة هذا الموضوع ولكن في إطار القناة التي تم الاتفاق عليها بين الرئيسين بوتين وبايدن». وتابع «إذا قرر الأميركيون اللجوء مرة أخرى إلى الدبلوماسية الشعبية.. فهذا شأنهم، بل أقول مشكلتهم».

وقال وزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكن إن واشنطن مستعدة للتعامل مع موسكو من خلال القنوات الدبلوماسية القائمة. وأضاف أن إدانة غرينر سلطت الضوء على احتجاز روسيا الجائر لها وفاقمت الظلم الذي لحق بها.

ولزم الكرملين الصمت إزاء احتمال حدوث تبادل للسجناء، وقال إن عمليات التبادل لو نوقشت على وسائل الإعلام فلن تتم أبداً.

وقال المتحدث باسم الكرملين، دميتري بيسكوف: «ارتكب الأميركيون بالفعل هذه الغلطة عندما قرروا فجأة استخدام دبلوماسية المنابر لتسوية هذه القضايا.. هذه ليست الوسيلة لتسويتها».

وامتنع بيسكوف عن التعليق على الحكم الصادر على غرينر.

وقدمت الولايات المتحدة بالفعل عرضاً وصفه بلينكن بأنه «سخي» لتأمين إطلاق سراح الأميركيين المحتجزين في روسيا ومن بينهم غرينر والجندي السابق في مشاة البحرية بول ويلان.

وقال المتحدث باسم البيت الأبيض المعني بشؤون الأمن القومي جون كيربي، بعد الحكم على غرينر، إن الولايات المتحدة قدمت لروسيا اقتراحاً جاداً. وتابع قائلاً «نحثهم على قبوله.. كان ينبغي عليهم قبوله عندما طرحناه أول مرة ».

ولم يقدم كيربي مزيداً من التفاصيل حول الاقتراح الأميركي.

وأفادت مصادر لرويترز بأن واشنطن عرضت تسليم تاجر الأسلحة الروسي فيكتور بوت مقابل تسلم غرينر وويلان.

طباعة






Source link

Leave a Reply

Your email address will not be published.

close