News

ائتلاف العبادي يدعو لتسوية تنهي الأزمة وتعيد الشرعية للعملية السياسية


بغداد- “القدس العربي”: دعا ائتلاف “النصر”، بزعامة رئيس الوزراء الأسبق، حيدر العبادي، اليوم الإثنين، القوى السياسية العراقية إلى إيجاد “تسوية سياسية ودستورية” للخروج من الأزمة، والعمل على إعادة الشرعية للعملية السياسية في العراق.

وذكر المكتب الإعلامي للائتلاف المنضوي في “الإطار التنسيقي” الشيعي، في بيان صحافي، “نعمل وندعم أي حوار وتقارب بين القوى السياسية لإنهاء أزمة الانسداد السياسي”، مبيناً أن “نجاح وفشل الدولة لخدمة المواطن عمل تضامني”.

وأضاف: “لا جديد لدينا من مواقف بما يتصل بالمرشّح لرئاسة الوزراء، وما يشاع من مواقف ومواقف مضادة تقودها (الجيوش الالكترونية) تأتي لتمرير أجندات ومصالح خاصة لا علاقة لها بحل الأزمة وتفادي الانسداد والفوضى”.

وأشار البيان إلى أن “مبادرات العبادي تؤكد دوماً على ضرورة اعتماد المسار الصحيح لحل الأزمة، بغض النظر عن اسم المرشح لرئاسة الوزراء”، لافتاً الى أن “الأهم هو اتفاق الأطراف السياسية على خارطة طريق تنهي الانسداد السياسي، وتخرج البلاد من عنق الأزمة، وهذا ما نعمل عليه دوماً سواء داخل الإطار التنسيقي أو مع غيره”.

وأوضح أن “الخلافات بين القوى السياسية يجب أن لا تتمحور حول المرشح الأفضل لمصالح هذه القوى أو تلك، بل كيف يتم الحكم، ووفق أي معايير صالحة وممكنة تُدار المرحلة الراهنة والمستقبل المنظور. وهذا ما ينتظره الجمهور من قواه الوطنية”.

ورأى الائتلاف أن “واجب القوى المعنية بالدولة اليوم هو العمل لإنتاج تسوية سياسية دستورية تهيئ الظروف المناسبة لانتخابات مبكرة تعيد الشرعية للعملية السياسية لدى المواطنين، وليس الصراع على مواقع الدولة أياً كانت”.



Source link

Leave a Reply

Your email address will not be published.