Politics

أكثر من 100 بلدة تعاني من نقص في مياه الشرب


شكلت الحكومة الفرنسية فريقاً للأزمات لمعالجة الجفاف التاريخي الذي ترك أكثر من مئة بلدية تعاني من نقص في مياه الشرب.

وتنقل شاحنات المياه إلى تلك المناطق، إذ “لم يتبق شيء في الأنابيب”، حسبما قال وزير الانتقال البيئي كريستوف بيشو.

وقال مكتب رئيس الوزراء إن هذا أسوأ جفاف مسجل في فرنسا. ويجري تقييد استخدام المياه في 93 منطقة.

ومن المتوقع أن تستمر الظروف الجافة لمدة أسبوعين على الأقل.

واضطرت شركة الطاقة الحكومية إي دي أف إلى خفض الإنتاج في بعض محطات الطاقة النووية، إذ أن درجات حرارة مياه الأنهار مرتفعة بصورة لا يتوفر معها تبريد كاف، حسبما ذكرت وكالة فرانس برس للأنباء.

طباعة






Source link

Leave a Reply

Your email address will not be published.

close